Radio Alhoceima Alhucemas Amazigh Rif Maroc Morocco Maghreb Tamazgha

Tu Tienda Amiga - Tienda de decoración del hogar

Amazigh news noticias de Tamazgha

Imprimir

Celebracion del año nuevo Amazigh 2958

Escrito por Administrator on .

Yennayer 2958جمعية تافسوت للثقافة والتنمية بإمزورن تخلد السنة الأمازيغية

Celebracion del año nuevo Amazigh 2958


La Asociación Thafsut Celebra el nuevo Año Amazigh 2958, el acto tuvo lugar en la casa de jóvenes de Imzouren, en esta celebración se acordó de las victimas Amazighs del movimiento Amazigh, el Año 2957 tuvo un gran paso de los Amazighs en lo que se trata de los derechos humanos.
          تخليدا للسنة الأمازيغية الجديدة 2958، نظمت جمعية تافسوت للثقافة والتنمية احتفالا بالمناسبة يوم السبت 12 يناير 2008 الموافق ل 31 دجنبر 2957، وذلك بمركز الشباب بإمزورن.

بدأ الحفل بكلمة ألقاها أحد أعضاء مكتب الجمعية، فيهل جرد وتقييم لسنة 2957 التي عرفت هجوما كاسحا ومتعدد المستويات على إيمازيغن، وقد تمثل بالملموس في اعتقال وتعذيب ومحاكمة مناضلي الحركة الثقافية الأمازيغية بالجامعة، مضايقة ومحاولة منع الحزب الديمقراطي الأمازيغي، قمع مناضلي بومالن دادس والاعتقالات العشوائية في صفوفهم...

 

في خضم هذا القمع المباشر للحركة الأمازيغية، لابد من استحضار مسرحية "الانتخابات التشريعية" ل 7 شتنبر التي جسدت الواقع والوجه الحقيقي لما يسمى بالأحزاب السياسية التي برهنت على شيء واحد ألا وهو تهميشها واحتقارها للجماهير الشعبية فما من هذه الأخيرة إلا أن تلقنها الدرس وتهمشها هي والنظام السياسي برمته من خلال مقاطعها الكاسحة لمهزلة الانتخابات....

 

كذلك عرفت نهاية سنة 2957 محاولة الدولة في شخص المجلس الاستشاري لحقوق الإنسان أجرأة وتنفيذ مقررات هيئة الإنصاف والمصالحة فيما يتعلق بجبر الضرر الجماعي، وهو ما حاول المجلس ترجمته محليا في إقليم الحسيمة وهي المحاولة التي عرفت مقاطعة كلية للإطارات المناضلة التي صنعت انتفاضة 3 ماي في وجه هيئة الإنصاف والمصالحة...

 

وعلى جميع المستويات كانت سنة 2957 سنة الاستمرار في جميع أشكال التمييز في حق إيمازيغن ثقافة وإنسانا وأرضا، مما يمكن معه اعتبار سنة 2957-2007 سنة سوداء في مجال التعاطي مع الحقوق الأمازيغية، سنة القمع والسجون والمعتقلات سنة التعذيب وانتهاك المواثيق الدولية لحقوق الإنسان.... وهي أيضا السنة التي عرفت خروج إيمازيغن للتظاهر بالشارع العمومي في مسيرات خاصة بالجنوب الشرقي، ووقفات احتجاجية بمعظم مناطق المغرب خاصة الحسيمة وأمكناس والرشيدية ومعظم مناطق الجنوب الشرقي وكذا الرباط في الوقفة الوطنية التضامنية مع معتقلي الحركة الثقافية الأمازيغية....

 

وقد عبرت كلمة الجمعية عن التشبث بالمبادئ النضالية، وعن الاستعداد للنضال من أجل تحقيق كل المطالب العادلة والمشروعة للحركة الأمازيغية. وكذا التنديد بسياسة الاحتواء المخزنية لنضالات الحركة الأمازيغية ولبعض ممن كانوا أطرها...

 وقد ذكرت الكلمة بموعد المحاكمات المرتبطة بالقضية الأمازيغية والتي حدد لها يوم 17 يناير 2008 (معتقلي ح.ث.أ بأمكناس- معتقلي بومالن دادس- ح.د.أ- المناضلين الأمازيغيين بآيت عبد الله بالحسيمة..)

وفي ختام كلمته تمنى عضو مكتب الجمعية أن تكون سنة 2958 سنة تحقيق المطالب الأمازيغية وسنة رفع القمع على الحركة الأمازيغية...

 

بعد كلمة الجمعية قدم المسير تعريفا وإطلالة مختصرة حول التقويم الأمازيغية ودلالاته وأبعاده التاريخية والسياسية والثقافية لدى إيمازيغن، وكذا العادات والتقاليد التي ارتبطت به على مر التاريخ ومازالت ترتبط به، خاصة في وجبات الأكل التي تقام بالمناسبة والتي مازالت تقام في مختلف مناطق تامازغا...

 

كما وزعت ورقت تعريفية تفصيلية تعرف بالسنة الأمازيغية وبأصولها التاريخية من خلال العلاقات المصرية الأمازيغية ومن ثم تأسيس الأسرة الفرعونية الأمازيغية الثانية والعشرون...

 

بعد هذه الفقرة الأولى، انتقل المسير إلى الفقرة الثانية من الحفل والذي تجسد في شكل مقاطع موسيقية غنائية وشعرية من أداء مجموعة من الفنانين والشعراء المحليين وكذا مجموعة من التلاميذ الواعدين في مجالي الموسيقى والشعر الأمازيغيين...

 

وفي الأخير تم توزيع المأكولات الجافة المرتبطة بالمناسبة وهي العادة الأمازيغية التي استمرت على مر السنين وإن تغير شكلها من زمن لآخر...

 

وتجدر الإشارة للحضور المتميز لمعظم الفاعلين والمناضلين الأمازيغيين بالمنطقة، وكذا حضور العنصر النسوي....

 

Image

Image

Image

Image

Image

Image

Image

Image

Image

Image

Image

Image

Image

Image

Image

Image

Image

Image

Image

Image

Image

Image

Image

Escribir un comentario


Código de seguridad
Refescar